fr en de es it cn np ar
صيد الأسماك في عمان  لصيد سمكة الجاينت تريفالي GT بوزن يفوق 60 كغ.
رياضة صيد الأسماك ضمن إطار حقيقي

تعالوا لاختبار قدراتكم في مواجهة مع سمك الجاينت تريفالي GT التي يزيد وزنها عن 60 كغ. جهّزوا الطّعوم الخاصّة بكم واشحذوا خطاطيفكم الثّلاثيّة وسنانيركم!!!

تقنية الصّيد بقصبة اللاّنصي في عمان، الرّاي اللّساع و الشّفنين القيثاري بوزن يفوق 100كغ
تعالوا لصيد الأسماك على شاطئ رماله بيضاء

هل لديكم القدرة على إخراج سمكة الرّاي اللّساع إلى اليابسة أو سمكة الشّفنين القيثاري و التي يفوق وزنها 100كغ، أدرينالين و تشنّجات مضمونة!!!

الصّيد في جنوب عمان لسمك الهامور البنّي الذي يفوق وزنه 25 كغ
لوحدك أو في مجموعة، هيّا لممارسة هواية الصّيد العنيف

الصّيد بتقنية اللّفاح شيء ممتع. البسوا حمّالاتكم وضعوا قفّازاتكم واتركوا اللّفاح ينزل. ماذا تنتظرون لرفعه، هذا الهامور البنّي!!!

صيد الأسماك في عمان  لصيد سمكة جرم البياض العملاقة أو التي تسمى جاينت تريفيالي GT بوزن يفوق 50كغ
قصبة في اليد، هل أنت جاهز لأحاسيس قوية؟

فرملة معطّلة، سمكتكم الاصطناعيّة تلامس الماء، حركتين أو ثلاث و يبدأ الاندفاع. أكثر من 50كغ من العضلات في تنافس مع قوّتكم، إنّها سمكة الجاينت تريفالي GT

الصّيد في عمان لسمكة السّريولا بوزن يفوق 15كغ
أنتم تراقبون الأفق، أنتم على استعداد لكلّ الاحتمالات.

مطاردة متوقّعة، قاذف في الوقت المناسب أو ضروريّ. و فجأة، يبدأ الاندفاع. بعد معركة رائعة، سمكة السريولا بوزن يفوق 15 كغ !!!

غروب الشّمس في جنوب سلطنة عمان و بالتحديد في مدينة صلالة
استرخاء أمام المشهد الجميل لغروب الشّمس

بعد كلّ هاته المعارك و جميع هاته المشاعر، لا شيء يضاهي الجلوس في الشرفة أمام كأس شاي لذيذ!!!

السمك في عمان

توجد العديد من أنواع السمك بمياه عمان، ممّا لا يمكّن من إعداد قائمة كاملة عنها. إلا أن هذا الدليل الذي يتناول أكثر الأسماك انتشارا وأكثرها روعة، والذي يصنّفها حسب العائلات التي تنتمي إليها، سيعطيكم فكرة عن الأسماك التي ستقدرون على مواجهتها !

سمك الشيميات

فصيلة الشيميات هي عائلة كبرى تضمّ ستة أنواع من السّمك وعشرات الفصائل. إليكم بعضها التي ستجدونها بعمان:

يكتسب سمك جرم البياض (جاينت تريفيالي) شهرة خاصة، وهو من الأنواع البحرية التي تطلق عليها أيضا التسمية اللاتينية جاينت تريفيالي أو أيضا الشيم المتصلّب ذي الرأس الكبير أو GT ، وتتواجد بوفرة في المياه المدارية بعمان. إنه سمك مذهل، وقد يبلغ طوله 170 صم ووزنه 80 كغ. بفضل حجمه ووزنه الضخم ، فإن هذا الحيوان المفترس القوي يقاوم بقوّة وشراسة، ممّا يضمّه إلى قائمة خيارات رياضة الصيد العنيف. وقد تولّد عن مكافحته التي اشتهر بها، إعداد منافسة البوبينج بأستراليا وهاواي، حيث يعود صيد هذا السمك إلى العصور الأولى. ستمكّنكم القصة التالية من تقدير مدى القوّة الأسطورية التي يتمتّع بها هذا السّمك: طالما كانت قوة سمك جرم البياض تضاهى بقوّة المحاربين الرّجال في ثقافة منطقة هاواي، لدرجة أن استهلاكها كان يُمنع على النّساء. وكثيرا ما كانت هذه الفصيلة تُستعمل خلال الطقوس الدينيّة التي تقدّم فيها القرابين، وكثيرا ما كان هذا النوع من الأسماك يعتبر آلهة... لهذا فإن التّحدّي سيكون في الموعد !
تملك سمكة جرم البياض جسما مسطّحا وشكلا بيضاويّا، وزعنفة كبيرة ورأسا ضخما، وجبينا وعينان هائلتين، مما يميّزها عن غيرها. ونجد بها أحيانا بقعا سوداء أو تكون مغطّاة بخطوط فاتحة. قد يتدّرج لونها من الرمادي الفاتح إلى الرمادي الفضّي والأسود. تعيش بالمناطق العميقة وتتغذى أساسا من الأسماك، وأحيانا من القشريّات المتواجدة في أعماق البحر. ونادرا ما تجدها تلهو بالسلاحف. ليلها كنهارها، تصطاد سمكة جرم البياض أساسا أثناء طلوع الشمس وأثناء غروبها. عادة مّا يتنقّل صغارها في أسراب، أما كبارها فهم يتنقّلون منفردين أو أزواجا. تحبّذ سمكة جرم البياض البحيرات والشّعاب، والمياه الضّحلة والممرّات المتواجدة بين فارق سطح وعمق يبلغ 200م. يتمّ صيدها في غالب الأحيان بالبوبير أو الطعم الذي يغطس ويطفو على السطح. ومن القصص العجيبة، أن بعض الصيادين في أعماق البحار ينجحون في استجلاب السمكة من خلال تقليد الصوت الذي تصدره سمكة جرم البياض المصابة للإستغاثة وذلك عن طريق حفيف المزمار !

يمكن أن يبلغ طول جرم البياض ذو النقط السوداء (البياض النحاسي) من اسمها اللاتيني Caranx Papuensis 70 صم ويمكن أن يصل وزنه إلى 6.5 كغ. تُعرف هذه السمكة بجسمها الفضّيّ وبظهرها المكسيّ بنقط سوداء صغيرة. وتكون نشطة في النهار أكثر من الليل، إلا أنها في مطاردة دائمة وتتغذى أساسا على الأسماك واللافقريّات الموجودة في أعماق البحار. يتنقّل صغارها في أسراب بالقرب من السّواحل، أمّا كبارها، فهي تنتقل أحيانا في أسراب صغيرة إلا أنّها غالبا ما تكون وحيدة.
سمكة قوية، تدافع عن نفسها بتهوّر ممّا يؤهّلها لأن تكون من خيارات رياضة الصّيد. يتمّ صيدها عادة بالبوبير أو بالطعم stickbait الغاطس والطافي، وباللفاح والشاد وبالطعم.

البياض ذي النقط الصفراء (Yellowspot Trevally) أوCarangoides Orthogrammus (في خطّ مستقيم) له العديد من التسميات(jordani, nitidus, ferdau، الخ). ولكنّ أكثر تسمياته المتداولة هي البياض ذي البقع أو البياض ذي النقاط الصّفراء. الجزء السفلى من الرّأس و البطن فضّية أمّا الجزء العلوي من الرّأس و البطن فيحمل ظلالا زرقاء وخضراء كما نجد نقطا ذهبيّة منتشرة على كامل الجسم. قد يصل طول البياض ذو النّقط الصّفراء إلى 75 صم وقد يبلغ وزنه 6.6 كغ.
يسكن هذا النّوع في السواحل ويتّسم بسلوك سطحي، فهو يسبح في بحار يتراوح عمقها بين 3 م و150م تقريبا. عادة ما يتنقّل هذا النّوع وحيدا، وأحيانا في شكل أزواج أو أسراب صغيرة، ويتغذى على الأسماك الصغيرة والقشريّات. يقع صيد البياض ذو النقط الصفراء عن طريق البوبير والطعم stickbait الغاطس والطافي والشاد والطّعم والطعم الصناعي.

ينتسب سمك السريولا (البشيليموني الصغير) إلى عائلة الحمام ويتفرّع منه عشرات الأنواع.

بياض جاك العنبر الكبير (الانش) هو أحد أكبر الأسماك التي تنتمي لهذا النّوع. ونظرا لمقاومتها، فإن محترفي رياضة الصّيد العنيف يريدونها على وجه الخصوص، وقد يصل طولها إلى 190 صم ووزنها إلى 100 كغ. تتميّز بلونها الأزرق الفضّي الذي يتخلّله خط ذهبيّ على الجانبين، وخط بنّي من جهة العينين. عادة مّا تعيش هذه السمكة المفترسة القويّة في أعماق تتراوح بين 20 م و70 م وتتغذى على الأسماك واللافقريّات. في غالب الأحيان، يعيش بياض جاك العنبر في مجموعات، إلا أنّه يغامر أحيانا لوحده. يحبذ كباره البحار العميقة الشّاسعة، في حين أنّ المجموعات الصّغرى تحبّذ العيش في الحطام العائم بالسّواحل بصفة خاصة. يمكن صيد السريولا باللفاح و الطعم stickbait الغاطس والطافي والشاد والقصبة.

صيد سمكة السريولا حول جزر الحلانيات جنوب سلطنة عمان

بياض جاك عنبر أصفر الذيل (سمك الشرن) هو سمك سطحي، وقد يبلغ طوله 250 صم ووزنه 96.8 كغ ! له لون أخضر وأزرق في الجزء العلوي من جسمه، ولون أبيض على مستوى البطن ويتخلّل جسمه خط أصفر على الجانبين. يسبح في السواحل والمحيط، في عمق يتراوح بين 3م و825م، ويحبّذ الشعاب المرجانية والأعماق الصخرية. تخيّر صغارها العيش في المياه الساحليّة، وتتنقّل وحيدة أو في شكل أسراب صغيرة، وتتغذى من السمك والحبار والقشريّات. تحضى هذه الأسماك بشعبية كبيرة في رياضة الصيد.

لا تعتبر سمكة بومبانو الأفريقية (سمك شريط هندي) أو بومبانو و التي تسمى أيضا البياض ذي الريش بومبانو حقيقيّ من فصيلة الأسماك الخشنة: وإنما تنتمي إلى عائلة الشيميات. لها لون أزرق فضي وأخضر معدني. يمكن أن يصل طولها إلى 150 صم ووزنها إلى 23 كغ. يحبّذ كبارها المناطق الساحليّة القريبة من الشعاب المرجانية، أما صغارها فإن لها نظام حياة سطحية. تنشأ هذه الأسماك في شكل مجموعات صغيرة أو أزواج وتتغذى من السّمك والقشريّات ورأسيّات الأرجل. تكتسب هذه السمكة المفترسة اللاحمة شعبيّة هامة في رياضة الصيد العنيف إذ أنها تمتلك جسما ضخما كما أنّها مصارعة جريئة. عادة ما يتم صيد البومبانو بالطّعم stickbait الغاطس و الطافي، وباللفاح وكذلك بالطّعم.

تمتلك سمكة بياض بيرمت التي تسمى أيضا Grande Trachinote أو Trachinotus Falcatus (ذات ظهر خشن ولها زعنفة ظهريّة على شكل منجل). تنتمي إلى عائلة الشيميات، ويمكن أن يصل حجم أكبر فصيلة إلى طول122صم ووزن 36كغ. تعيش سمكة بياض بيرمت على طول الشواطئ، وتسبح وحيدة أو في شكل أسراب صغيرة في المياه الضحلة وتتغذى على الأسماك وسرطان البحر والروبيان.
يكتسب هذا النّوع مكانة هامّة في رياضة الصّيد بامتياز، فهو حيوان حذر ممّا يجعله فريسة صعبة المنال وله قوّة تجعل المواجهات ملحميّة، وغالبا ما يخرج منها منتصرا بعد أن يكسر أسفل صنارتك. عادة ما يقع صيده بالذباب وبالطعم عندما يبحث عن الطّعام في المياه الضحلة، بسرطان البحر الذي يحبّذه، للنّجاح في التّغلّب على يقظته.

تنتمي سمكة بياض الملكة تالانج (ضلعة) إلى عائلة الشيميات، وقد يبلغ طولها 120 صم ووزنها 16 كغ. يتميز هذا السمك السطحي بلون فضّيّ أو أخضر أو أزرق، وبه بقع داكنة. ينتمي هذا النّوع إلى أسماك القاع، ويعيش بمياه السّواحل، وينتشر في محيط الشّعاب المرجانيّة والجزر. يتنقّل عادة في أسراب صغيرة ويتغذى من الأسماك ومن رأسيّات الأرجل ومن اللافقريّات البحريّة السطحية. تتّسم هذه السّمكة بعدوانيّتها وتكتسب شعبيّة كبيرة لدى محترفي الصّيد العنيف الذين يعتمدون على تقنية الصيد باللفاح أو الشاد أو stickbait الغاطس أو الطافي أو كذلك الصيد بالطّعم.

سمكة الدلفين الشائعة

على عكس ما يوحي إليه اسمها، فإن سمكة الدلفين الشائعة لا تنتمي إلى فصيلة الأسبور مثل بقية أسماك الدنيس، وإنّما تكوّن مجموعة أخرى قائمة بذاتها وهي الدنيس الاستوائي وتسمى كذلك فصيلة سمكة الدلفين.

سمكة مفترسة قويّة تستهوي محترفي الصيد العنيف، و سمكة الدلفين الشائعة يطلق عليها أيضا إسم ماهي ماهي. عادة ما يبلغ طول كبارها 150 صم ووزنها 20 كغ، ويمكن أن يصل طولها إلى 200 صم ووزنها إلى 40 كغ. سمكة سريعة جدا، يمكن أن تبلغ سرعتها 92 كم/ساعة ! يمتلك ذكورها قمّة عظميّة على الجبين ممّا يمنحهم وجها مربّعا (لذلك تسمّى بالفرنسيّة " coryphène" وهي مفردة تعني "يرتدي قبّعة") وللذكور أيضا جسم ضخم، أما الإناث، فلها رؤوس مستديرة وجسم أصغر وأرقّ. لديها ألوان متعدّدة، تكون في أغلب الأحيان ساطعة وتتغيّر وفقا لمزاجها ومحيطها كما هو الشأن بالنسبة للحرباء: إلى أزرق وأخضر معدني وقزحي وفيروزي وذهبيّ وبنّي وأزرق وأحمر إلخ.
تنتمي سمكة الدلفين الشائعة إلى فصيلة الأسماك المداريّة التي تهاجر في مسافات طويلة، وهي من الأسماك المجاورة للقاع ومن الأسماك السّطحيّة : نجدها في البحار المفتوحة وبالقرب من السواحل على حد السّواء، في عمق يبلغ 80 م. يتغذّى هذا الحيوان اللاحم المفترس على الأسماك والحبّار والاسقمبري والأسماك الصّغيرة والقشريات السطحيّة. وكسائر الأسماك المفترسة، تخيّر سمكة الدلفين الشائعة الصّيد عند طلوع الشّمس أو عند غروبها.
سمكة الدلفين الشائعة التي تمّ صيدها منذ الألفيّة الثالثة والتي تمّ تمثيلها في اللوحات الجدارية في سنتوريني بجزيرة كريت، كثيرا ما يتمّ صيدها اليوم عن طريق الجرّ بواسطة الميارير الطرية أو بطريقة الرمي بالقصبة باستخدام الطعوم stikbaits أو الأسماك السبّاحة.

أسماك الأبراميس

يضمّ هذا المصطلح العديد من الأسماك التي تنتمي إلى صنف الأسبوريّات التي تحتوي على 38 نوع ومئات الأصناف التي بإمكانك صيدها بعمان: القاروس وسمك المرجان وسمك البغروس والأسبور إلخ.

الأبراميس ذو الرأس الأسود أو أكنتوبغروس شليجيلي هو سمك قاعي، قد يصل طوله إلى 50 صم ووزنه إلى 3.2 كغ. يمكن إيجاده في ظل الشعاب الصخرية الضحلة وفي المياه القليلة الملح حيث يتغذّى بالرخويّات وبديدان حلقيّة متعدّدة الأشواك.

البغروس الأحمر وتطلق عليه عديد التسميات: مثل الدنيس الأحمر وسمك الشبوط والأسبور إلخ. يمكن أن يصل طوله 90 صم ووزنه 19 كغ. ينتهي جسمه العالي و المضغوط برأس كبير، ويختلف لونه من الفضي إلى الورديّ مع بقع رخاميّة. هذا السمك السطحي هو سمك وحيد يعيش في أعماق البحار الرملية أو الصخريّة في عمق يتراوح بين 5م و250م. سمك لاحم ويتغذّى من القشريّات والرخويّات ورأسيّات الأرجل.

لسمكة سكيميس أو سمك المرجان ذات الحدبة جسم دائريّ مضغوط ينتهي برأس بمقدّمته صنام. لونه أحمر وله ظلال زرقاء فضّيّة. يمكن أن يصل حجمه إلى 106 صم ووزنه إلى 15 كغ. سمكة قاعية تعيش في البحار الرملية والصخرية في أعماق تتراواح بين 20م و220م. يحبّذ صغارها السواحل في حين أن كبارها تخيّر المناطق الشّاسعة. لاحمة وتتغذى من الأسماك والقشريّات ورأسيّات الأرجل.

الأسقمريات أو التونة أو الكنعد

تكوّن أسماك التونة والإسقمري والكنعد والتن الوثاب عائلة الأسقمريات. ويمكن أن تبلغ هذه الأسماك المفترسة التي تستوطن المحيطات سرعة 75 كم/ساعة. يقع صيدها بعديد الطرق، خاصة بالجر عن طريق الجرّ بواسطة الميارير الطرية أو الجر بالملاعق أو بالأسماك السباحة أو الطعوم stickbaits.

تعتبر تونة الزعنفة الصّفراء (التسمية الانجليزية Yellowfin Tuna) سمكة سطحية قد يبلغ حجمها 240 صم ووزنها 200 كغ. تتنقّل في شكل أسراب وتتغذّى من الأسماك والقشريّات والحبار، وتبحر ما بين السطح وأعماق تبلغ 100م. ينجذب هذا النوع إلى الحطام العائم، وهو مطلوب كثيرا في الصيد العنيف لشدّة مصارعته.

يمكن أن يبلغ حجم سمك تونة الجاحظ (التمية الانجليزية: Big-eye Tuna) 250 صم و330 كغ ! لهذا العملاق السّطحي لون أزرق معدني في ظهره ولون رماديّ فضّي في بطنه، ويتنقّل في مجموعات صغيرة. يصطاد في الليل وفي النّهار ويتغذّى من رأسيّات الأرجل والأسماك والمحار. تعتبر سمكة تونة الجاحظ خصما ضخما، وتتمتّع بشعبيّة خاصّة في جولات رياضة الصّيد !

تعتبر سمكة التونة الطويلة الذيل وتسمى أيضا سمكة التونة الظريفة سمكة ذات طابع عماني بامتياز. ويمكن أن يصل طولها إلى 145 صم ووزنها إلى 36 كغ، وهي سمكة قارّيّة، تسكن بالمنطقة المغمورة بالجرف القاريّ، تتجنّب المياه الدّاكنة وتتغذّى من الأسماك واليرقات والقشريّات ورأسيّات الأرجل

للكنعد الأسود (الواهو) ألوان تتراوح بين الأزرق والأخضر في ظهره وبين الرّمادي الفضّي في بطنه. سمكة سطحية تميل إلى الوحدة أو إلى التّواجد في مجموعات صغيرة، وتتغذّى من الأسماك ورأسيّات الأرجل. لها شعبيّة لدى الصّيادين الرياضيّين، ويمكن أن يبلغ طولها 250 صم ووزنها 83 كغ، ويتمّ صيدها بالجر.

قد يبلغ سمك الكنعد الذي يسمّى أيضا بسكمبيرومورس كميرسون أو دراك طول 200 صم ووزن 70 كغ. يحبّذ العيش في الشعاب والسّواحل ومياه البحيرات والمنحدرات الصغيرة. تتنقّل في شكل أسراب صغيرة وتتغذّى من القشريّات ورأسيّات الأرجل والأسماك.

من عائلة التونة، تعتبر البراكودا سمكة لاحمة شرهة، قد يبلغ طولها 200 صم ووزنها 50 كغ. تعرف بجسمها الطّويل الفضي المنقّط ببقع سوداء، وبفكّها السفلي البارز وبأسنانها التي تظهر في شكل أنياب. تتنقّل وحيدة أو في أسراب صغيرة، وتحبّذ السباحة حول الشعاب المرجانيّة، غير أنّها موجودة أيضا في وسط البحر بين السطح وأعماق تبلغ 30م تقريبا. تعتبر سمكة مفترسة بالنهار، وتتغذّى من رأسيّات الأرجل والجمبري والسمك. وتعتبر عدائيّة بصفة خاصة، فهي تقتل حتّى إذا لم تكن جائعة، غير أنّها لا تهاجم البشر إلا إذا تمّ تحريضها. عموما، يتمّ صيد الباراكودا بالجر بواسطة سمكة سباحة.

سمك الهامور

يكوّن أغلب سمك الهامور العائلة المتفرعة من الابينيفيليناي. نجده بين سطح وعمق يبلغ 300م. سمك لاحم ويتغذّى من الرخويات والقشريّات والأسماك. تضم عائلة الابينيفيليناي 22 جنسا و87 نوعا، وهذه قائمة أغلب الأنواع التي ستجدونها في عمان:

مالابار الهامور وهو من الأسماك البحريّة التي قد يبلغ طولها 234 صم ووزنها 150 كغ. ضخمة وذيلها مستدير، ولها لون بنّيّ رخاميّ به بقع فاتحة ونقط صغيرة داكنة، وتشبه هذه السمكة الهامور الداكن. تبحر في مياه تتراوح أعماقها بين 2 و150م، ويحبّ عمق البحار الرملية كما يحب الشعاب المرجانية، يتغذّى من القشريّات ورأسيّات الأرجل والأسماك.

أسماك الوقار هي أسماك بحرية قد يصل حجمها إلى 200 صم ووزنها إلى 110 كغ. وحيدة وتحبّذ البحار العميقة التي توجد بها الشعاب المرجانيّة كما تحب الجبال البحريّة حيث تتغذّى من الأسماك والشعاب المرجانيّة وسرطان البحر والمحار. تتشبّث هذه السمكة بمكانها، وتكون عدائية تجاه المتطفّلين، ممّا يضمّها إلى خيارات رياضة الصّيد.

صيد سمكة القد بالقرب حول جزر الحلانيات جنوب سلطنة عمان.

يعتبر الهامور البني (الوقار البني اللامع) من الأسماك البحريّة، ويصل حجمه إلى 120 صم، أما جسمه فهو ممتلئ وضخم ومضغوط، لونه بنّي فاتح، وبه بقع ونقط بنّية ورمادية. يقطن بمياه منحدرات الشعب المرجانيّة ويبحر في المناطق التي تتراوح بين السطح وعمق يبلغ 60م بحثا عن القشريات ورأسيات الأرجل والأسماك. سمك إقليمي ومستقر، ويصطاد بخفية في نهاية الليل والنهار.

صيد سمكة هامور داكن حول جزر الحلانيات جنوب سلطنة عمان.

عادة ما يتم صيد سمك الهامور بالطعم وبالقصبة والطعم الصناعي.

سمك الشعور

ينتمي سمك الشعور إلى عائلة الشعري وهو سمك ذو جسم مضغوط، يتميّز بألوان جميلة: يزيّن رأسه خطوط زرقاء، وتترسّب حراشفه الزرقاء القزاحية على اللون الأصفر البرونزي لجانبيه و زعنفتيه. يبلغ حجم أكبرها 80 صم ووزنها 8.5 كغ. يفضل سمك الشعور الصيد بالليل على الصيد بالنهار ويتغذّى من الرخويات والقشريّات وقنافذ البحر والديدان الرملية. يعتبر سمكا فضوليا إلا أنه حذر، ويخيّر التنقل في مجموعات على التنقّل وحيدا. يحبذ صغاره العيش في الطحالب والأعشاب العالية، أما كباره فتفضل البحيرات الرسوبية الشاسعة والبحار الفاتحة.

اللسان

اللسان أو الضراب هي عائلة من الأسماك السطحية الساحلية التي تنقسم إلى صنفين: أسماك السيف الصحراوي وأسماك السيف طويلة الفك. تعرف بجسمها الطويل الأزرق والفضي، وبفك به أسنان مدبّبة في شكل أنياب، وهي التي أعطتها إسمها. قد يبلغ حجمها 100 صم. مفترسة شرسة، وتتغذّى من الأسماك الصغيرة ومن القشريات وتغامر أحيانا بمطاردتها إلى مصبات الأنهار. يتم صيد الضراب بالطعم stickbait الغاطس والطافي أو بالسمكة العوامة.

سمكة الزعنفة الشراعية

يطلق على سمكة الزعنفة الشراعية أيضا تسمية أبو شراع، وتنتمي إلى عائلة الأسماك المرلينية. تمتلك زعنفة ظهرية لها شكل شراعي. لون ظهرها أزرق داكن، ويكسو جانبيها أزرق بنّي، أما بطنها فهو أبيض فضي. قد يبلغ حجمها 3.5 م ووزنها 100 كغ. إنها أحد أسرع الأسماك: وقد مكّنت المقاسات من التّيقّن أن بإمكان كبارها أن تسير مسافة صيد بسرعة 109كم/ساعة ! إنه إعصار حقيقيّ مطلوب علو وجه الخصوص لدى محترفي الصيد العنيف. يسكن هذا السمك السطحي قريبا من السواحل والجزر حيث يتغذّى من أسماك أخرى وقشريات ورأسيّات الأرجل.

سمكة الميّاس

سمكة الميّاس (السمكة الزرقاء) هي من السمك الوحيد الذي ينتمي إلى فصيلة القنبريّات. يذهب لونها من الأزرق الداكن والأخضر والأزرق، إلى الأزرق الفضي. قد يبلغ حجمها 120 صم ووزنها 6 كغ. تسكن بالمياه الساحلية، وتبقى صغارها بالقرب من مصبات الأنهار والخلجان. تتنقّل أسماك المياس في أسراب قد يبلغ طولها 8 كم وتهاجم أسرابا أخرى من الأسماك والمحار والقشريات. يقع صيدها بالطعم stickbait وبالسمكة العوامة وبالطعم وكذلك بالقصبة. ونظرا لسلوكها العدواني في التغذية واستعدادها للعراك، فإن لها شهرة هامّة في الصيد العنيف.

الشفنينات

قد يصل طول سمكة الراي اللّساع إلى مترين. يسبح في أعماق تتراوح بين 5م و60 م، خاصة وأنه يتغذى من الأسماك الصغيرة واللافقريات. لدغته سامة جدا مما يجعله نوعا خطرا.

قد يصل طول سمكة الهريري الضخمة إلى 350 صم وقد يفوق وزنها 200 كغ. يمكن أن يقع الخلط بين هذا الشفنين الذي يمتلك فما مقوّسا وبين سمك القرش، إذ يتشابهان أيضا حتى في طريقة السباحة. عادة ما يتخفّى تحت الرّمال، ويطارد القشريات والرخويات والأسماك في أعماق البحر.

يقع صيد الشفنينات بالطعم بالسردين أو بقطع البونيتو.



صيد الأسماك في عمان

الأسماك المرشحة للصيد:

- سمكة الجاينت تريفالي GT (القرمان- القرم)

- الشّفنين (سمكة الشيطان (سمكة موسى))

- السّمكة الزرقاء والهامور والسّريولا والتّونة

الأسماك القياسية التي سيقع صيدها:

- سمكة الجاينت تريفالي GT (القرمان- القرم)

- الهامور

- الشّفنين (سمكة الشيطان (سمكة موسى))

- السّريول

- سمكة التونة

الاستضافات

- على جزيرة الحلانيّات

- في غرفة على السّاحل

- في منزل خاص على السّاحل

- تخييم برّي